إنه يوم لترسيخ كثير من المعاني الوطنية الخالدة في وحدتنا واستقرارنا وأمننا وبطولاتنا وتلاحمنا مع قيادتنا

 

الدمام – سميرة القطان

نستقبل ذكرى يوم تأسيس الدولة السعودية، وكلنا فخر واعتزاز بجذورنا الراسخة، وبهذه الأرض المباركة والمعطاءة التي أرسى لبناتها الأولى المغفور له بإذن الله الإمام المؤسس محمد بن سعود قبل ثلاثة قرون، ليسير على خطاه أئمة وملوك مُلهمون قدموا التضحيات لإرساء دعائم وطننا العظيم الذي أصبح شامخا متعالياً بين الأمم والأوطان.

ونحن في هذا اليوم التاريخي، نقف أمام أمجاد بلادنا الغالية بكل الهيبة والإجلال حيث أن ما تم غرسه منذ 300 عام نحصد ثماره اليوم وغدا، حاضرا زاهرا ومستقبلا مضيئا بالإنجازات التي تحكي تلك السيرة والمسيرة الطويلة للدولة السعودية العظيمة.
إننا نؤسس حاضرا بدأ ببطولات الأجداد، وحكمتهم وحنكتهم، فقد اتسعت رؤيتهم حتى منحتنا المكان والأرض والتاريخ الذي نعتز به الآن ويملؤنا فخرا وأملا بأن نواصل على ذات الطريق .
إنه يوم لترسيخ كثير من المعاني الوطنية الخالدة في وحدتنا واستقرارنا وأمننا وبطولاتنا وتلاحمنا مع قيادتنا، وقدرتنا على أن نبني ونعمل من أجل رفعة ونهضة بلادنا، وبقائها عنوانا للإنسانية والحضارة والتقدم.

المهندس / فهد بن صالح المطلق
الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير المنطقة الشرقية

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email