نائب أمير الشرقية يزور مستشفى العمران العام ويدشن العيادات المتنقلة بالأحساء

 

الأحساء – سميرة القطان

زار صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية اليوم، مستشفى العمران العام بالأحساء، يرافقه صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء.

وفور وصول سموه لمبنى المستشفى، شاهد عرضا مرئيا للمشاريع الصحية في المحافظة، بعدها تجول في عدد من أقسام المستشفى ( الأشعة، وغرفة العمليات، وغرفة الطوارئ)، بعد ذلك دشن سموه العيادات المتنقلة التابعة لتجمع الأحساء الصحي، التي تهدف إلى الوصول إلى التجمعات السكانية الطرفية البعيدة عن المنشآت الصحية، وتقديم خدمات الرعاية الصحية الأولية والمساندة لها، كالكشف على الأمراض، ومتابعة الأمراض المزمنة، وصحة الأسنان، ومتابعة صحة الطفل السليم، والتطعيمات، والأشعة السينية والصوتية، والمختبر، وعيادة الطب العام، وعيادة الأسنان، ومحطة الفرز، والطفل السليم، حيث تُعد هذه العيادات المتنقلة محطة للتثقيف الصحي.

ونوه سمو نائب أمير المنطقة الشرقية، بتطور القطاع الصحي في المملكة بدعم من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ــ حفظهم الله ــ والذين جعلوا صحة المواطن والمقيم أولوية قصوى، وقد كان لهذا الدعم أثر بالغ على الخدمات الصحية في المملكة، ومواجهة جائحة كورونا بكفاءة واقتدار حتى أصبحت نموذجاً يحتذى به بين دول العالم.

من جانبه أعرب معالي رئيس مجلس إدارة التجمع الصحي بالأحساء الدكتور أحمد الشعيبي، عن شكره لسمو نائب أمير المنطقة الشرقية على دعمه ومتابعته، وتدشينه العيادات المتنقلة؛ مؤكدا أن التجمع الصحي يسعى وبشكل مستمر لتعزيز خدماته، ورفع كفاءته، والانتقال إلى نموذج تشغيل يراعي أحدث المفاهيم في الإدارة الطبية.

 

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email