“الجزيرة المهجورة” في جدة بير تستهوي عشاق المغامرات بموسم جدة

 

جدة-

استقطبت تجربة “الجزيرة المهجورة” في جدة بيير بموسم جدة العديد من زوار الموسم من عشاق الإثارة والتجارب الحماسية وسط أجواء مميزة تتنوع فيها الخيارات والفعاليات لتخلق أجواء من الترفيه لا تنسى.


ويشترك مغامري وعشاق الرعب داخل نطاق منطقة مهجورة مجهزة بأدوات ومعدات خاصة، يكتنفها الغموض ويخفيها الضباب، تعتمد قصتها على آخر موقع معروف لـ(لونغ جون سيلڤر) وكنوزه، ومسارات جديدة يتوجه لها صائدو الكنوز من الزوار إلى اباندوند آيلاند، وهنا تكمن دور شجاعة الزائر المغامر للبحث عن الكنز المفقود.


واستقطبت “الجزيرة المهجورة” في جدة بير العديد من زوار الموسم بعروضها المشوقة وتجاربها المثيرة التي تقدم للزوار ضمن الفعاليات الترفيهية التي يتميز فيها الموسم.


وتفتح جدة بير أبوابها يومياً من الساعة 5 عصراً حتى 2 بعد منتصف الليل، وتشهد إقبالاً كبيراً من سكان وزوار جدة خلال الموسم لخوض تجربة الترفيه بطابع عالمي فريد والاستمتاع بحزمة الخدمات والفعاليات الترفيهية المشوقة التي توفرها هذه المنطقة، حيث تضم العديد من المتاجر والمطاعم والمقاهي المختلفة، في الوقت الذي يعيش فيه زوار “جدة بير” أوقاتاً ممتعة من خلال أكثر من 39 لعبة ترفيهية تناسب جميع الأعمار، خصوصاً من فئة الشباب من الجنسين.

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email