وفد إعلامي يزور “جدة التاريخية” ويقف على فعالياتها الثقافية أمام زوار موسم جدة

 

 

جدة- سميرة القطان

 

تشهد منطقة فعاليات “جدة التاريخية” ضمن مناطق موسم جدة إقبالاً كبيراً من الزوار للاستمتاع بعروض وفعاليات المنطقة التي تقدم فعاليات ثقافية وترفيهية وفنية في أربع مواقع رئيسة.


واستقبلت “جدة التاريخية” اليوم الأثنين 30 مايو عدداً من الإعلاميين من مندوبي ومراسلي وسائل الإعلام المختلفة من صحف وقنوات وإذاعات، ضمن الجولات المستمرة التي تنظمها إدارة الموسم لمناطق الفعاليات، اطلعوا خلالها على ما تشهده المنطقة من برامج وعروض مرئية وأمسيات ومعارض تشكيلية، والتي تبرز مقومات المنطقة التاريخية والحضارية والسياحية وتعكس المخزون الكبير الذي تتميز فيه، والذي جعلها مقصداً للزوار والسياح من داخل المملكة وخارجها.


وشملت جولة الإعلاميين موقع العروض التفاعلية، وجدار الحكواتي، ومعرض تاريخ جدة، والعروض الموسيقية الحية كالاوركسترا العمودية.
وشاهدوا ماتحظى به المنطقة من تطوير واهتمام في ظل ما تمثله من مكانة تاريخية وتراثية للمملكة بوصفها منطقة تراثية مدرجة ضمن قائمة التراث العالمي باليونسكو.

وتعتبر منطقة الفنون بـ “التاريخية” نقطة التجمع الفني الأبرز للفنانين وعشاقهم، ويوجد بها تمثال الحرفيين، وزقاق الأضواء، وشارع الرسامين، والرسمة الحية، وتحف مميزة في أروقة ومسارات منطقة جدة التاريخية.


وأقامت إدارة موسم جدة ضمن فعالياتها بالمنطقة عروض ضوئية بالليزر بين البيوت والشوارع؛ لتبرز للزوار والسائحين جمال عمارة وتصاميم البيوت القديمة وعراقتها، وتشهد المنطقة فعاليات شعبية حية، وتجارب تفاعلية، منها ألعاب الكرنفال، وبيت الرعب، ومتاهة المرايا، وزوايا التصوير، ودي جي البلكونة التي تستضيف أشهر لاعبي الدي جيه.

وتقدم فعاليات “جدة التاريخية” تجارب ترفيهية ومعارف حضارية، وألعاب أطفال شعبية وعروض الظل على البيوت التي ترسم لوحاتها البديعة على جدران وأزقة المنطقة التاريخية، كما يستمتع الزوار بالمعزوفات الموسيقية وعروض الفرق الشعبية التي تشكل لوحة فنية إبداعية يقف أمامها الزوار طويلاً.

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email