الصغار تستهويهم تجربة حلب الأبقار واللعب مع الكلاب في جدة جنغل

 

 

جدة- سميرة القطان

خلقت جدة جنغل حالة من المرح والتفاعل والتجارب الجديدة المشوقة بين زوارها خصوصاً من الصغار الذين وجدوا أنفسهم أمام تجارب جديدة مع الحيوانات التي كانوا يرونها على بعد مسافات بعيدة قبل أن تتيح لهم جدة جنغل خوض تجربة التفاعل مع الحيوانات الأليفة، وحلب الأبقار واللعب مع الحيوانات الصغيرة والإستمتاع بعروض وفعاليات الكلاب والزواحف.

ويخوض زوّار جدة جنغل رحلة سفاري وأدغال ممتعة لاكتشاف عالم الحيوان والقطط البرية النادرة والزواحف والطيور في صورتها الطبيعية في تجربة ستبقى في الذاكرة.

وأصبحت رحلات السفاري الأفريقية حقيقة في جدة وسط أجواء تاخذ الزائر إلى أدغال “يالا السريلانكية” و “مساي مارا الكينية” وغيرها من المحميات العالمية، إلا أن جدة جنغل تتميز بحياة برية غنية بالحيوانات والطيور وأنواع مختلفة من النباتات والورود تمتد مساحة على 70 ألف متر مربع لتعد أكبر غابة حيوانات في المملكة.

 

يجتمع أكثر من 5 آلاف حيوان من مختلف مناطق العالم في جدة جنغل منها النادر جداً ما يفوق عمره 150 عام مثل الأسود الأفريقية والنمور النادرة كالبنغالي والأبيض والذهبي وغيرها من الطفرات الجينية النادرة.


وتأخذ رحلات جدة جنغل زوارها إلى أدغال العالم من خلال عربات مخصّصة وموسيقى أفريقية تجعلهم يعيشون اللحظة، وتتميز الأدغال بمحاكاة واقعية للزائر بتجربة السير في مسارات مخصصة للاستمتاع بجمال الحيوانات البرية النادرة في موطنها الأصلي برفقة حيوانات من مختلف مناطق العالم كالزرافة والحمار الوحشي والمها إضافة إلى النعام وفصائل القرود المختلفة وفصائل النادرة والفيلة.

 

 

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email