تُعلن ديزني+ عن مجموعة رائعة من الأعمال التي تُعرض لأول مرة في 8 سبتمبر، بما في ذلك فيلم “بينوكيو” من إنتاج ديزني

سيُعرض أيضاً “سيارات في رحلة ممتعة” و”مايك” و”مغامرات مدهشة مع بيرتي جريجوري” للمرة الأولى احتفالاً بيوم ديزني+

دبي – سميرة القطان

سيستمتع مشتركو ديزني+ في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بمجموعة مدهشة من الأعمال الجديدة الذي سيتم عرضها على المنصة في 8 سبتمبر. واحتفالاً بمناسبة يوم ديزني+، سيتم عرض الكثير من الأعمال الرائعة لأول مرة من عوالم ديزني وبيكسار ومارفل وستار وورز وناشيونال جيوغرافيك وعروض تناسب جميع أفراد العائلة من ستار، وأكثر من ذلك بكثير.

إليكم لمحة عن أبرز الأعمال التي ستعرض على ديزني+ في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا:

“بينوكيو”
يقوم المخرج “روبرت زيميكيس” الفائز بجائزة الأوسكار® بإعادة سرد القصة الكلاسيكية المحببة لدى الجميع، وهي لدمية خشبية تنطلق في مغامرة مثيرة لتدّب فيها الروح. يلعب الممثل العالمي “توم هانكس” دور جيبيتو، وهو الفنان الذي نحت بينوكيو من أداء صوتي لـ “بنيامين إيفان أينسورث” والذي يعامله كما لو كان ابنه. والممثل “جوزيف جوردون ليفيت” في دور جيميني كريكيت الذي يعمل كمرشد لبينوكيو وكذلك صوت “ضميره”؛ و”سينثيا إريفو” المرشحة لجائزة الأوسكار في دور الجنية الزرقاء؛ و”كيغان مايكل كي” في دور جون الأمين؛ و”لورين براكو” المرشحة لجائزة الأوسكار في شخصية جديدة وهي طائر النورس صوفيا، بالإضافة إلى “لوك إيفانز” في دور المدرب.

“سيارات في رحلة ممتعة”
يتبع المسلسل رحلة لايتينغ ماكوين بتمثيل صوتي من “أوين ويلسون” وصديقه المفضّل ماتر بصوت “لاري ذا كابل كار” أثناء توجههما نحو الشرق من رادياتور سبرينغز للقاء شقيقة ماتر. وخلال هذه الرحلة الممتعة، تعتبر كل محطة مغامرةً استثنائية ومليئة بالتشويق، مع مناظر خلابة على طول الطريق وشخصيات جديدة مفعمة بالحياة. فيلم (سيارات في رحلة ممتعة) من إنتاج “مارك سوندهايمر”. حلقات المسلسل (1 و2 و8) من إخراج “ستيف بورسيل” والحلقات (5 و6 و9) من إخراج “بوبي بوديستا”، أما الحلقات (3 و4 و7) فهي من إخراج “براين في”، وموسيقى الحلقات التسع من أعمال الملحن المبدع “جيك موناكو”.

“مايك”
من إبداع المؤلف وكاتب السيناريو “ستيفن روجرز” وفريق عمل فيلم (أي، تونيا) والمنتجة التنفيذية للمسلسل التلفزيوني (أور كايند أوف بيبول) “كارين غيست”، يستعرض مسلسل “مايك” قصة حياة الملاكم “مايك تايسون” المفعمة بالأحداث والمثيرة للجدل. يستكشف المسلسل المكوّن من 8 حلقات قصة الحياة الشخصية والمهنية المضطربة للملاكم الأسطوري – بدايةً من كونه رياضياً عالمياً محبوباً إلى شخص منبوذ اجتماعياً ثم استعادة بريقه وحب الجماهير من جديد. من خلال تسليط الضوء على مايك تايسون، تتناول السلسلة مواضيع بارزة وهامة في أمريكا، مثل الطبقية والعرقية والشهرة وقوة وسائل الإعلام والتمييز ضد النساء وتقسيم الثروة والحلم الأمريكي، وتأثير كل ذلك في تشكيل شخصية “مايك تايسون”.

“مغامرات مدهشة مع بيرتي جريجوري”
يأخذ “بيرتي جريجوري” المشاهدين في رحلات ملحمية مليئة بالإثارة إلى البيئات الأكثر تشويقاً وعزلةً في عالمنا الجامح. يعد “بيرتي” البالغ من العمر 29 عاماً واحداً من جيل المغامرين الطموحين الجدد وصنّاع أفلام التاريخ الطبيعي، ومستكشفاً لدى قناة ناشونال جيوغرافيك. أنتجت هذه السلسلة من أعمال ديزني+ الأصلية بأحدث تقنيات صناعة الأفلام الرائدة، إذ تكسر قالب برامج التاريخ الطبيعي التقليدية من خلال سرد قصص حياة الحيوانات الاستثنائية في بيئتها الحقيقة، لتأخذ المشاهدين في رحلة غامرة وكأنهم في قلب الحدث. في كل أسبوع، ينطلق المصور السينمائي الحائز على جائزة “بافتا” في تصوير حياة الحيوانات لالتقاط قصص استثنائية لكائنات حيّة تعيش وتتكيّف في بعض أقسى البيئات على كوكبنا. هذا الموسم، سنرى بيرتي يتحدى عوالم أنتاركتيكا الجليدية بحثاً عن أكبر تجمع للحيتان تم تصويره على الإطلاق، كما سيواجه الأسود في رحلة صيدها للجاموس البرّي في زامبيا. سيسافر بيرتي في هذه السلسلة المليئة بالمغامرات مع المشاهدين في رحلة استكشافية في جميع أنحاء العالم، ليعرض لهم العالم الطبيعي في الأوقات التي يواجه فيه أكبر تحدياته.

“شي-هالك: إيترني آت لو” (حلقات جديدة تُعرض أيام الخميس)
في مسلسل (شي-هالك: إيترني آت لو) من استوديوهات مارفل، تعمل جينيفر والترز والتي تقوم بدورها “تاتيانا ماسلاني” -وهي محامية متخصصة في القضايا القانونية للبشر الخارقين-
في استكشاف الحياة المعقدة لشخص من نوع “هالك” أخضر البشرة ويبلغ من العمر 30 عاماً وطوله 6 أقدام و7 بوصات. يتضمن المسلسل الكوميدي المكوّن من تسع حلقات مجموعة من ممثّلي أبطال عالم مارفل السينمائي، بما في ذلك “مارك روفالو” في دور بروس بانر، و”تيم روث” في دور ميل بلونسكي/أبوميناشن، و”بينيديكت وانغ” في دور وانغ، بالإضافة إلى “جينجر جونزاغا” و”جوش سيجارا” و”جميلة جميل”، و”جون باس” و”رينيه إليز جولدسبيري”. تأتي الحلقات (1 و2 و3 و4 و8 و9) من إخراج “كت كويرو” أما الحلقات (5 و6 و7) من إخراج “أنو فاليا”، والمشرفة على فريق الكتابة ” جيسيكا غاو”. المنتجون التنفيذيون هم “كيفن فيج” و”لويس ديسوبوزيتو” و”فيكتوريا ألونسو” و”براد ويندرباوم” و”كت كويرو” و”جيسيكا غاو”.

“أوبي وان كينوبي: عودة الجيداي”
مع لقطات ومشاهد لم يسبق لها مثيل من وراء الكواليس وقصص شخصيات مفعمة بالحيوية ولحظات مُلهمة، يعرض (أوبي وان كينوبي: عودة الجيداي) لقطات صناعة المسلسل من الحلقات المحدودة من أعمال لوكاس فيلم الأصلية والذي يعرض على ديزني+. أوبي وان كينوبي هي قصة ملحمية تبدأ بعد مرور 10 سنوات من الأحداث الدرامية للجزء الثالث (حرب النجوم: انتقام السيث). يستكشف هذا الفيلم الوثائقي الثاقبة من إنتاج مشرتك بين لوكاس فيلم وسوبر كلاب عودة شخصيتي أوبي وان كينوبي وأناكين سكاي والكر إلى الشاشة، و”إيوان ماكجريجور” و”هايدن كريستنسن” إلى أدوارهما الكلاسيكية. تنطلق المخرجة “ديبورا تشاو” والممثلون وطاقم العمل في رحلتهم لإخبار قصة جديدة مع شخصيات حرب النجوم الشهيرة، مثل: “أوبي وان كينوبي” و”دارث فيدر” و”الأميرة ليا”، بينما يقدمون شخصيات بطولية وشريرة جديدة في القصة. يتميز فيلم (أوبي وان كينوبي: عودة الجيداي) بجانب مستوى وجودة الصورة الفائقة والتي تتمتع بها جميع أفلام سلسلة حرب النجوم الفريدة من نوعها، احترام تاريخ السلسلة والشغف الممتد عبر الأجيال وشخصياتها المحبوبة.

“مرحباً بك في النادي” (عرض قصير جديدة من مسلسل “ذا سيمبسونز”)
استعد لمشاهدة ليزا سيمبسون في رحلتها لتصبح أميرة، ومغامراتها اليومية المليئة بالأحداث الكوميدية المسلية.

“تييرا إنغنيتا” (مسلسل من الأعمال الأصلية تم إنتاجه في أمريكا اللاتينية)
يستعرض هذا الفيلم قصة إيريك دالاراس والذي قام بتمثيل الدور “بيدرو موريزي”، وهو مراهق يكتشف عالماً مشوّقاً أثناء البحث عن سر اختفاء والديه قبل ثماني سنوات. إريك الذي تربّي على يد جدته مع أخته أوما من تمثيل “مورا فيز”، يقرر الهروب من المنزل والعودة إلى بلدة طفولته (كابو كويرت) للبحث عن إجابات حيث شوهد والديه آخر مرة في “متنزه تييرا إنكوجنيتا”. بمساعدة أصدقائه وأخته وعمته، يجب على إيريك التغلّب على مخاوفه من أجل العثور على إجابات وحل اللغز في عالم مظلم وغريب.

“موسم الزفاف” (مسلسل من الأعمال الأصلية تم إنتاجه في المملكة المتحدة)
تلتقي ستيفان بشخصياتها الرومانسية مع كاتي صاحبة الشخصية الجذابة، وعلى الرغم من ارتباطها بابن أحد عمالقة العقارات، تبدأ علاقة غرامية في العديد من حفلات الزفاف. قبل ذلك فترة طويلة، تمكنا من الهروب من المسؤولية القانونية في جريمة مروعة. هل يمكنهم إبعاد الشرطة والمجرمين وإخفاء مشاعرهم تجاه بعضهم البعض أثناء محاولتهم لتبرئة أسمائهم؟

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email