سمو أمير منطقة المدينة المنورة يتفقد مشروع وقف النخيل لرعاية الأيتام

تفقد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس مجلس إدارة جمعية تكافل الخيرية مشروع وقف النخيل لرعاية الأيتام، حيث اطّلع على إحدى مزارع الوقف بمحافظة خيبر التي تأتي واحدةً من مشاريع الجمعية الاستثمارية التابعة للوقف والتي تنفذها في 9 مواقع مختلفة على مساحة تزيد عن 11 مليون متر مربع لغرس أكثر من 160 ألف نخلة حتى الآن.
وخلال جولة سموه الميدانية على المزرعة، قدّم الأمين العام لجمعية تكافل الخيرية الدكتور عبدالمحسن بن معيض الحربي، شروحات تفصيلية عن مشروع الوقف ومستهدفاته لتحقيق الاستدامة البيئية والاجتماعية، حيث تهدف إلى تعظيم الأثر الإيجابي لصالح الأيتام من خلال توسيع نطاق الإيرادات السنوية المتنامية التي تحققها مزارع وقف النخيل على مستوى المنطقة، حيث أشاد سموه بالجهود التي تبذلها الجمعية في تنفيذ مشاريعها النوعية لخدمة أبنائها الأيتام.
وتستهدف جمعية تكافل الخيرية مد نطاق مشروع وقف نخيل اليتامى بوصفه واحدًا من أهم مشاريعها الاستثمارية في ظل التوسعات المتزايدة من البرامج والاستفادة من الطرق الحديثة للزراعة واستخدام التقنية في ري أشجار وقف نخيل الأيتام ورعايتها، بالتنسيق مع جميع الجهات ذات العلاقة كفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة وهيئة تطوير المنطقة والغرفة التجارية.
يُذكر أن تكافل أطلقت مشروع “وقف نخيل اليتامى” في العام 2017، بهدف تنويع مصادر دخل الجمعية, وفي ذات الوقت إيجاد منتجات بجودة عالية تختص بقطاع التمور، بالإضافة إلى الاستفادة من الخبرات وتنوع التمور المعروفة بالمدينة المنورة، كما أتاحت المجال أمام المتبرعين للمشاركة في أجر رعاية الأيتام من خلال رزاعة النخلة باسم المتبرع بوصفها نوعًا من الأوقاف والصدقات الجارية والإسهام في مشاريع الوقف بما يصون ويعزز كرامة الأيتام. وبدأ الإنتاج في بعض هذه المزارع الوقفية لتواكب الجمعية مع هذا النتاج فتح منافذ البيع في عدة مراكز بالمنطقة والتسويق لمنتجات المزارع من خلال المتجر الإلكتروني لداخل المملكة وخارجها.
عائشة المطيري

www.spa.gov.sa/2393520

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email