عش بصحة” تبين مواصفات المؤثر الصحي الإيجابي

أطلقت “الصحة” مبادرة جديدة عبر منصتها التوعوية “عش بصحة” تحت شعار تأكد مرتين، وذلك في 11 أكتوبر 2022 لمدة 10 أيام.
وقالت الوزارة إنه في ظل انتشار الكثير من المصادر الصحية غير الموثوقة، تأتي هذه المبادرة بهدف التأكد من المعلومات الصحية، ومدى تناسبها مع الحالة قبل تطبيقها ، أو حتى مشاركتها، وتشمل إقامة مبادرة للتعريف بحجم المشكلة وعوامل خطورة انتشار المصادر غير الموثوقة.
وحذرت “الصحة” الجميع من الانسياق خلف من يقدم معلومات صحية خاطئة، خاصةً أنه في كل يوم تمر علينا معلومات عديدة من أشخاص مختلفين وبأماكن مختلفة، قد يكون بعضها صحيحاً لكن لا يناسب الوضع الصحي، وبعضها خاطئاً، الأمر الذي يسبب أضراراً على المدى القريب أو البعيد.
وتم إطلاق المبادرة في منصات التواصل الاجتماعي لمنصة “عش بصحة” في تويتر وانستقرام و تيك توك، والتي تستهدف عامة المجتمع والممارسين الصحيين للحد من انتشارات المعلومات الخاطئة، كما أنها تناولت موضوعات حول كيفية معرفة المصادر الموثوقة الصحيحة، حيث تم نشر انفوجرافيك توعوي للتعرف على سمات المؤثر الصحي الإيجابي، وهو المؤثر الذي تكون معلوماته محددة، صحيحة وواضحة من خلال أربع مواصفات يمتلكها، وهي الاعتماد على مراجع علمية موثوقة، وأن لا يعمم المشكلات الصحية، أو يصف العلاج نفسه للجميع، وأن يركز التوعية في مجال تخصصه، وأن يقوم بدوره التوعوي، وأن يبدأ التشخيص والعلاج من العيادة. مشيرة إلى أن هذه المواصفات الأربع ترفع من مستوى الوعي الصحي بالطريقة الصحيحة ومعرفة من المؤثر الصحي الإيجابي الصحيح.
ونوهت “الصحة” إلى أنه في حال مواجهة المواطن والمقيم معلومات صحيّة ويرغب في التأكد منها التواصل مع الوزارة من خلال مركز اتصال 937.

عائشة المطيري

www.spa.gov.sa/2393994

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email