بدء إزالة العقارات لتطوير طريق الملك عبد العزيز بمحافظة القطيف

بدأت أمانة المنطقة الشرقية اليوم، مرحلتها الأولى من إجراءات إزالة العقارات الواقعة في محافظة القطيف، التي تستهدف تطوير مشروع طريق الملك عبد العزيز، الذي يبلغ طوله 5 كيلو مترات، وعرضه ٦٠متراً، بعد انتهاء مرحلة إخلاء المنازل وتسليم التعويضات، حسب الخطة التنفيذية والجدول الزمني لبدء الأعمال.
وأبانت الأمانة أن مشروع تطوير شارع الملك عبد العزيز، يأتي ضمن مشاريع مبادرات التنمية والازدهار لتحسين جودة الحياة وتنظيم الأحياء وإزالة التشوّهات البصرية وفك الاختناقات المرورية وتسهيل وصول السكان لجميع الخدمات الضرورية؛ ومنها الخدمات الصحية والتعليمية والإسكان، وليكون نقطة جذب سياحية، مشيرة إلى أن مراحل الإزالة تبدأ من شارع الرياض جنوباً من حي الشويكة متجهاً شمالاً بامتداد شارع الملك عبد العزيز ووصولاً إلى مستشفى الأمير محمد بن فهد بحي الناصرة بطول ٥ كيلو مترات، وعرض ٦٠ متراً، حيث إن عدد العقارات المستهدف إزالتها 521 عقاراً من الجانبين.
ودعت سكان الأحياء إلى سرعة استكمال إجراءات صرف التعويضات، وتقديم المستندات المطلوبة؛ وهي “صورة من الصك أو الوثيقة، وبيانات المالك وصورة واضحة من الهوية الوطنية بصيغة PDF، واسم المالك رباعيًّا، ورقم الهوية الوطنية على مطبوعات البنك بصيغة PDF، بالإضافة إلى مخالصات كلٍّ من: شركة الكهرباء، وشركة المياه الوطنية، وبنك التنمية الاجتماعية، وصندوق التنمية الزراعية، وصندوق التنمية العقارية، وصورة الوكالة الشرعية للوكيل لتقوم البلدية باستكمال إجراءات صرف التعويض والإفراغ.
وخصصت الأمانة، العديد من قنوات الاتصال لخدمة المواطنين والرد على استفساراتهم عبر مركز التواصل على الرقم 0138669309، إضافة إلى حساب العناية بالشركاء في منصة تويترqatif_mun@8
عائشة المطيري
www.spa.gov.sa/2394000

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email