جلسات حوارية بمنطقة البيت السعودي في الدوحة

شهد مسرح منطقة البيت السعودي التفاعلية بالدوحة اليوم، جلسة حوارية بعنوان “إطلق العنان لقوة كرة القدم”، أدارها مبعوث منظمة كرة القدم من أجل السلام للشباب بريدون بينت، حيث أكد المتحدثون على أهمية الرياضة في التقريب بين المجتمعات، لاسيما كرة القدم الرياضة الأكثر شعبية في العالم، التي تعزز قيم العمل الجماعي والتنوع والمساواة بين الجنسين، وبث الأمل والسعادة.
وأكدت هني ثلجية أول كابتن للمنتخب النسائي الفلسطيني لكرة القدم في الجلسة أن كأس العالم 2022 في قطر يقدم صورة إيجابية عن العرب وثقافتهم، وتراثهم، وتقاليدهم، وفنونهم، وشغفهم الكروي الذي يشاركون فيه العالم كله ، مشيرة إلى أن فوز المنتخب السعودي على نظيره الأرجنتيني كان مفاجأة سارة للملايين حول العالم، ومنحهم القوة والأمل بأن كرة القدم يمكنها أن تُحدث التغيير، وتقرِّب الشعوب.
وأفادت أنها بدأت ممارسة رياضة كرة القدم من سن سبع سنوات في فلسطين، وواجهت تحديات في مجتمعها لممارسة كرة القدم للسيدات، وأسهمت في تشكيل منتخب كرة قدم للسيدات شارك بعدها بعامين في أول بطولة لغرب آسيا، وهذا ثالث كأس عالم تحضره واليوم هي موظفة في الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا، لتعطي رسالة للجميع بأن يؤمنوا بأحلامهم، التي ستغير حياتهم للأبد.
من جانبه أكد لاعب كرة القدم البريطاني السفير التقني لمنظمة “كرة القدم من أجل السلام” مايكل شوبرا، على دور كرة القدم في تحقيق السلام والتآلف بين الشعوب، وإمكانية تحقيق التغيير في العالم، موضحاً أن المونديال أسهم في إبراز فكرة أن كل شيء يمكن أن يتحقق في كرة القدم، مثلما يمكن تحقيق الأحلام والطموحات.
الجدير ذكره أن منطقة البيت السعودي التفاعلية استقبلت منذ إطلاقها يوم الأحد الماضي آلاف المشجعين، وتقدم تعريفاً عن الثقافة والتراث والرياضة السعودية، عبر 10 أجنحة وأكثر من 21 فعالية، بالإضافة إلى حفلات وعروض فلكلورية فنية يومية، طيلة فترة بطولة كأس العالم، الذي يستمر حتى 18 ديسمبر المقبل
عائشة المطيري

www.spa.gov.sa/2403849

شارك:

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on skype
Skype
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email